اذهب إلى البحث

الإمارات تستعد لتعزيز استقرار القطاع العقاري المحلي من خلال أحدث قانون يخص مكافحة غسل الأموال

وفي خطوة كبرى أخرى لمكافحة تمويل الإرهاب وغسل الأموال، أدخلت دولة الإمارات العربية المتحدة قانونا جديدا فيما يتعلق بالمدفوعات النقدية والعملات المشفرة. وستخضع المدفوعات التي تزيد قيمتها عن (55,000) درهم إماراتي (14,974 دولار أمريكي) لتقارير إضافية مقدمة لوحدة الاستخبارات المالية الإماراتية (FIU) من أجل اقتناء وبيع عقارات التملك الحر. ويجعل هذا التغيير من دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أوائل الدول في جميع أنحاء العالم التي تنفذ مثل هذا النظام للمعاملات العقارية باستخدام الأصول الافتراضية.

ووفقا لتقرير “وام”، الذي ينص على أن

آلية الإبلاغ تتطلب من وكلاء العقارات والوسطاء وشركات المحاماة الحصول على وثائق الهوية الخاصة بأطراف المعاملة المعمول بها وتسجيلها، من بين الوثائق الأخرى ذات الصلة المتعلقة بالصفقة. وتنطبق القواعد على كل من الأفراد والشركات التي تكون أطراف في المعاملات العقارية المذكورة أعلاه.

ووفقا لوزير الاقتصاد عبد الله بن طوق المري، فإن تطبيق أعلى مستويات الشفافية يهدف إلى تعزيز الاستقرار المالي والاقتصادي ومنع الممارسات الخاطئة داخل مجتمع الأعمال. ويوضح البرنامج الأخير نهج البلاد المتقدم في مكافحة الاحتيال المالي العالمي بأي شكل من الأشكال.

وتهدف مجموعة من أحدث المبادرات إلى زيادة الشفافية داخل القطاع العقاري، مما سيساعد السوق المحلية على الازدهار. ووفقا لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، تم تسجيل ما مجموعه (1.6) مليار درهم إماراتي (435.6 مليون دولار أمريكي) من المعاملات في 8 أغسطس، مما يثبت وجود طلب قوي على العقارات السكنية في دبي.

ارتفعت مبيعات الشقق في يوليو مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ومن بين المناطق الأفضل أداء، حققت نخلة جميرا زيادة بنسبة 18.8٪. وحقق برج خليفة زيادة بنسبة 17.8٪، وجميرا بيتش ريزيدنس بنسبة 13.8٪. وتواصل مبيعات الفلل تحطيم الأرقام القياسية بمتوسط ارتفاع سنوي قدره 29.9٪، مقارنة بأرباح رأس امال البسيطة للشقق والتي بلغت 7.9٪. كما ارتفعت نسب الشراء للمناطق الأفضل أداء للفلل عاما بعد عام. وحققت المرابع العربية زيادة بنسبة 36٪. وشهدت جزر جميرا زيادة بنسبة 34.4٪، وقرية جميرا بنسبة 30.6٪.

قيم المقال:

  1. 5
  2. 4
  3. 3
  4. 2
  5. 1

المواد شعبية

آخر الاخبار

نشرتنا الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية الأسبوعية لتحديثات السوق!