اذهب إلى البحث

مرجان تعتزم بناء أكبر منطقة تجارية في رأس الخيمة

كشفت شركة مرجان، إحدى أبرز شركات التطوير العقاري في رأس الخيمة، عن منطقة مثيرة متعددة الاستخدامات تسمى راك سنترال. سيصبح المشروع وجهة ديناميكية للعمل والعيش واللعب، وسيكون متماشياً مع رؤية رأس الخيمة 2023.

وسيسهم راك سنترال في بناء اقتصاد قوي ومتنوع، وإنشاء مجمعات سعيدة، وحماية البيئة بفضل مبادرات البناء الأخضر، وفقاً لمرجان. والأهم من ذلك، ستعمل المنطقة على تغذية قطاعي الأعمال والسياحة وتوفير المزيد من فرص العمل.

يقع المشروع الذي تم إطلاقه حديثاً في شارع الشيخ محمد بن سالم القاسمي، ويطل على نادي الحمراء للجولف والخليج العربي. وسيضم أكبر منطقة أعمال تجارية في الإمارات الشمالية، مع مساحات تجارية مخصصة لتلبية احتياجات المستأجرين الرئيسيين.

ومن المقرر أيضاً أن يصبح راك سنترال أكبر مركز أعمال في الإمارة، حيث يجذب أعمالاً متنوعة في قطاعات الضيافة والترفيه وتجارة التجزئة والتمويل والخدمات اللوجستية والبناء.

سيتم بناء المشروع على مراحل، حيث ستضم المرحلة الأولى مليون قدم مربع من المساحات المكتبية التجارية للإيجار. سيضم راك سنترال عند اكتماله أكثر من ثلاثة ملايين قدم مربع من المساحات المكتبية القابلة للتأجير، وأكثر من 4000 شقة، و3 فنادق تضم أكثر من 1000 غرفة، والعديد من المتنزهات والمساحات الخضراء، ومتاجر التجزئة ومساحات الترفيه، بالإضافة إلى العديد من المباني المترابطة التي تستوعب سيارات 1000 زائر.

وسيقدم المطور أيضاً 34 قطعة أرض للتملك الحر حصرياً للاستحواذ وبناء الأبراج السكنية، بارتفاع يصل إلى 45 طابقاً كحد أقصى. ستوفر قطع الأرض إطلالات خلابة على المساحات الخضراء المحيطة بالمنطقة الضخمة.

ومن المقرر أن يبدأ إنشاء مركز راك سنترال في العام 2024، بينما من يُتوقع الانتهاء من المرحلة الأولى في الربع الأخير من العام 2026.

سيلتزم راك سنترال بمبادئ الاستدامة الموضحة في شهادة LEED الذهبية، مما يضمن يبنى مع التركيز على المسؤولية تجاه البيئة. بالإضافة إلى ذلك، سيستفيد راك سنترال من الحلول التقنية المتقدمة مثل الذكاء الاصطناعي لإنشاء نظام بيئي ذكي ومتطور يمكن فيه للمجمعات والشركات أن تزدهر.

وأعرب عبد الله العبدولي، الرئيس التنفيذي لشركة مرجان، عن سعادته بالنمو الاقتصادي المحتمل الذي سيجلبه راك سنترال إلى رأس الخيمة. وشدد على أن المشروع لا يقتصر على توفير عقارات عالية القيمة للمستثمرين الدوليين ولكن أيضاً بمثابة مركز للشركات. ويتماشى ذلك مع رؤية قيادة الإمارة لتعزيز بيئة الأعمال ووضع رأس الخيمة كخيار مفضل للإقامة والعمل والترفيه.

باختصار، يعد راك سنترال مبادرة مثيرة سيكون لها تأثيراً يحدث تغييراً في رأس الخيمة. ومن خلال الالتزام بالاستدامة والتكنولوجيا المتقدمة والتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، سيعمل راك سنترال على إنشاء بيئة مزدهر تجذب المستثمرين والشركات والسياح. ولا يقتصر تأثير هذا المشروع على تعزيز سمعة الإمارة فحسب، بل سيسهم أيضاً في نموها الاقتصادي وتطورها لسنوات قادمة.

قيم المقال:

  1. 5
  2. 4
  3. 3
  4. 2
  5. 1

المواد شعبية

آخر الاخبار

نشرتنا الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية الأسبوعية لتحديثات السوق!